fbpx

باريس: حريق ضخم يلتهم أجزاءً من كاتدرائية نوتردام التاريخية

الملف-باريس

اندلع حريق كبير مساء الاثنين في كاتدرائية نوتردام التاريخية في باريس، وصفته رئيسة بلدية العاصمة بـ”الرهيب”.

ومنذ ساعة ونصف لم تستطع إلا كوادر قليلة من أجهزة الاطفاء الوصول إلى الحريق وفق ما ذكرت فضائية فرانس 24، بينما ألغى الرئيس الفرنسي فرنسوا ماكرون خطاباً كان سيلقيه بشأن التدابير المتعلقة بالسترات الصفراء، حيث سيتوجه إلى نوتردام وفق بيان لقصر الإليزيه.
والمبنى تاريخي يعود للقرون الوسطى وترتفع قبته إلى 33 متراً، وسط توقعات بأن يستمر الحريق ساعات طويلة بسبب الحريق الهائل الذي اعتبره الرئيس الأمريكي بـ المروع.
ويستقطب المبنى نحو 10 ملايين من السائحين سنوياً ويقع على مقربة من نهر السين وقد بني على مدار قرنين منذ القرن الثاني عشر حيث انجز في العام 1305م، ويعتقد أن سبب الحريق يعود لأعمال الترميم في داخله.
وأظهرت الصور المبثوثة عبر فضائية فرانس 24 انهيار الجزء الخلفي للمبنى وأضراراً بالغة وسط عدم معرفة إن كانت هنالك إصابات أو ضحايا.
كما أظهرت الصور سحباً كثيفة من الدخان فيما انهار البرج بسبب النيران المستعرة التي التهمته.
وأفادت عناصر الإطفاء أن الحريق اندلع في الطبقة العليا من الكاتدرائية، مع تعذر تحديد مدى خطورته حتى الآن، فيما قال المتحدث باسم الكاتدرائية إنه اندلع قرابة الساعة 16:50 بتوقيت غرينتش.
وأضافت إدارة الإطفاء أن عملية كبرى جارية لاحتواء الحريق، بينما قال متحدث باسم بلدية المدينة على تويتر إنه يجري إخلاء المنطقة.
وهرعت قوات الشرطة والإطفاء إلى مكان الحادث، فيما طلبت الشرطة أيضا عبر موقع “تويتر” من الأفراد الابتعاد من محيط الكاتدرائية.