fbpx

التمويل الإيراني لحزب الله اللبناني يصل سنويا لحدود 700 مليون دولار

الملف-عواصم

ـ تحاول الولايات المتحدة الأمريكية تضييق الخناق على حزب الله اللبناني من خلال عقوبات اقتصادية تقوم بفرضها على الشركات والشخصيات المقربة منه، بالإضافة إلى فرض عقوبات على الحرس الثوري الإيراني الداعم الأساسي للحزب، وذلك بحسب ما قالت شبكة “بلومبرغ” الأمريكية.

وكشفت وكالة “بلومبرغ”، نقلا مصدر خاص لها، أن التمويل الإيراني لحزب الله اللبناني يصل سنويا لحدود 700 مليون دولار، وأن قدرة إيران على الاستمرار بهذا النهج أصبحت تتضاءل تحت ضغط المقاطعة الأمريكية، وآخر حلقاتها قرار واشنطن تصفير صادرات إيران النفطية وإلغاء أي استثناءات كانت منحت لبعض الدول في موضوع مواصلة الاستيراد من إيران.

وأضافت الوكالة أن الحزب انتقل إلى مرحلة جديدة بعد العقوبات الأمريكية، وتجلى ذلك من خلال الدعم الداخلي والشعبي له الذي بدأ منذ أسابيع عدة.

وأوضحت “بلومبرغ” أن وزارة الخزانة الأمريكية وسعت العقوبات العام الماضي التي تستهدف شبكة “حزب الله” المالية في الشرق الأوسط وإفريقيا، في محاولة لقمع تدفقات الإيرادات التي تقول الولايات المتحدة إن “المجموعة تستخدمها لتمويل الأنشطة الإرهابية”.