العبادي: إعادة الانتخابات في حاجة إلى قرار قضائي

  

الملف- بغداد

 

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء، إن قضية إعادة الانتخابات العامة البرلمانية في العراق تحتاج إلى قرارٍ قضائي.

وقال العبادي للصحافيين في مقر الحكومة العراقية، إن "التحقيق في حرق مخازن مفوضية الانتخابات، من مسؤولية مفوضية الانتخابات وليس الأجهزة الأمنية، والتقرير الأولي يشير إلى أنه عمل متعمد حيث تم في مكانين منفصلين وليس في مكان واحد، وهناك أثار لمادة البنزين".

وتابع رئيس الوزراء أن وزارة الداخلية تعمل على "العثور على الفاعل والتحقيق والتحقيق مستمر، وسنعثر على المجرمين ويتحدث التقرير الأولي عن تعطيل كاميرات المراقبة وإطفائها قبل الحريق".

وأضاف أن "الحريق في مخازن المفوضية جريمة منكرة لإدخال العراق في المجهول، وسنلاحق المجرمين وكلفت الأجهزة الأمنية بملاحقتهم، وواجبنا أن نجد الحقيقة وأن ينال المزورون جزاءهم، وأن العملية السياسية يجب أن تستمر والحكومة العراقية لا تدعم مطالب إعادة الانتخابات والأمر يتعلق بالقضاء العراقي".

وحمل العبادي "مفوضية الانتخابات العراقية مسؤولية التقصير الذي تعيشه العملية الانتخابية".

وأضاف "أصدرنا أوامر للقبض على المتورطين، ونعمل على حماية أصوات الناخبين، والعمل على الابتعاد عن لغة التصعيد والمضي في تشكيل حكومة جديدة وسنعمل على ملاحقة المجرمين الذين يعملون على سرقة أصوات الناخبين".

وقال إن "العملية الانتخابية السليمة هي الطريق لبناء البلد وسنعمل على حمايتها".