الصحافة المصرية تتحدث عن "صفقة القرن"

 

الملف- القاهرة


تصدر صانع ألعاب الأهلي والمنتخب المصري عبدالله السعيد، قائمة الترشيحات في الأيام الماضية، ليكون اللاعب الأول في قائمة الزمالك لـ"صفقة القرن"، التي أعلن رئيس النادي الأبيض مرتضى منصور إبرامها.

 

وهناك أسباب كثيرة أدت إلى تواجد السعيد على رأس تلك القائمة، وفي مقدمتها انتهاء عقده مع الأهلي بنهاية الموسم الحالي، وعدم تجديده للقلعة الحمراء، ما جعل لديه الحق في التوقيع لأي ناد بشكل حر، بحسب اليوم السابع.

 

وتسابق جمهورا الأهلي والزمالك، في الأيام الماضية، مع مسؤولي القطبين فى الحديث عن أمر السعيد، وإنه لن ينتقل إلى ميت عقبة حتى يحافظ على جزء من رصيده لدى القلعة الحمراء، بينما المنتمون إلى نادي الزمالك تحدثوا أن السعيد ليس من أبناء القلعة الحمراء، وسيبحث عن تأمين مستقبله بأموال ميت عقبة المرصودة والتي تقدر بـ40 مليون جنيه، مثلما أعلن مرتضى منصور عن رصد تلك القيمة المالية لضم صفقة القرن.

 

بعد تلك الأنباء توجهت صحيفة اليوم السابع، بسؤال لمعظم وكلاء اللاعبين عن احتمالية انتقال السعيد إلى الزمالك، خاصة الوكلاء المقربين من مسؤولي النادي الأبيض، وأشاروا إلى أن الأمر لن يحدث وإن كل ما في الأمر أن عبدالله السعيد تحدث مع أكثر من وكيل في الفترة الماضية، وأشار لهم إلى رغبته في مغادرة القلعة الحمراء لتأمين مستقبله بعرض قوي سواء من الدوريات الخليجية وتحديداً الإمارات، أو الانتقال للدوري التركي أو الأمريكي، ليستفسر منه الرباعي عن موافقته على الانتقال إلى نادي الزمالك من عدمه.