داعش يتبنى تفجيرات دمشق


 

الملف- دمشق

 

 

أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن التفجيرات الانتحارية التي شهدتها العاصمة السورية دمشق الأربعاء،عبر وكالة أنباء "أعماق" التابعة له.

 

وأفاد مصدر في وزارة الداخلية السورية، اليوم الاربعاء، بمقتل شخصين وإصابة ستة آخرين جراء ثلاثة تفجيرات انتحارية في العاصمة دمشق ، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية (سانا).

 

ومن جهته، قال مصدر في قيادة شرطة دمشق، إن "إرهابيين انتحاريين يرتديان أحزمة ناسفة حاولا اقتحام مبنى قيادة الشرطة في شارع خالد بن الوليد وسط العاصمة دمشق، فقامت عناصر الحراسة بالاشتباك معهما، مما دفعهما لتفجير نفسيهما قبل الدخول إلى قيادة الشرطة".

 

وأكد المصدر، أن "انتحارياً ثالثاً حاصرته عناصر الشرطة خلف المبنى بعد فشله في الوصول إلى مدخل قيادة الشرطة، ما دفعة لتفجير نفسه".

 

وكان ثلاثة انتحاريين هاجموا في الثاني من الشهر الحالي قسم شرطة الميدان جنوب دمشق، ما أوقع 17 قتيلاً من عناصر الشرطة والمدنيين.