الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 29/1/2019
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
لعبة روليت تنتهي بمقتل شرطية

الملف-عواصم



فارقت شرطية أمريكية الحياة بعد تعرضها لإطلاق النار بالخطأ على يد أحد زملائها، أثناء ممارستهما لعبة الروليت الروسية.

وخرج الجيران في ولاية ميزوري قبل الساعة الواحدة صباحاً على صوت صراخ، وشاهدوا منظراً مألوفاً في مدينة سانت لويس الشهيرة بالعنف والجريمة، حيث كان هناك رجلان يجران جثة امرأة في الشارع إلى سيارة قبل أن ينطلقا بها.

إلا أن الفريد في هذا المشهد، أن الرجلين كانا من رجال الشرطة، والضحية زميلة لهما، ويقول متحدث باسم قسم شرطة سانت لويس إن الشرطي أساء استخدام سلاحه الناري، وأطلق النار بالخطأ على زميلته كاثلين أليكس.

ووصفت الشرطة في البداية ما حدث بأنه قتل عن طريق الخطأ، لكن ممثلي الادعاء في المدينة، تحدثوا مساء الجمعة عن رواية أخرى، وقالوا إن ضباط الشرطة كانوا يلعبون الروليت الروسية الخطيرة، فيضع كل منهم رصاصة واحدة في مخزن المسدس، ويوجه السلاح نحو زميله قبل الضغط على الزناد.

ووجهت الشرطة الآن تهمة القتل غير العمد للضابط ناثانيل هيندرين، بعد أن ثبت تورطه في الجريمة، حسب موقع ستف الإخباري.

ويأتي  الحادث في وقت حرج لإدارة الشرطة في المدينة، التي تخضع لتدقيق وطني بعد اتهام هيئة المحلفين العليا الاتحادية 4 ضباط، بالضرب الوحشي لشرطي سابق في مظاهرات شهدتها المدينة في 2017.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007