الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 12/1/2019
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
"الطاقة" تنفي الموافقة لإنشاء مصفاة بترول جديدة

الملف- عمان

 نفت وزارة الطاقة والثروة المعدنية وجود موافقة لإنشاء مصفاة بترول جديدة في المملكة، مؤكدة ان "قرار مجلس الوزراء باعتماد آلية التعامل مع الطلبات المقدمة من الشركات الراغبة بالاستثمار في مجال انشاء مصاف جديدة يأتي لتهيئة البيئة الاستثمارية والاستعداد لمثل هذه الطلبات".

 

وقال الناطق الإعلامي للوزارة، ان "لا إجراءات محددة حاليا بخصوص انشاء شركة مصفاة لمستثمرين، وان قرار مجلس الوزراء جاء خطوة استباقية للتعامل مع هكذا طلبات حال حدوثها، لتعزيز مناخ الاستثمار في القطاع الذي يشهد نقلة نوعية في مجال تعزيز مصادر الطاقة المحلية في خليط الطاقة الكلي وتخفيض كلف الطاقة".

 

وكان مجلس الوزراء وافق في جلسة عقدت برئاسة نائب رئيس الوزراء الدكتور رجائي المعشر الأربعاء الماضي، على "آلية التعامل مع الطلبات المقدمة من الشركات الراغبة في الاستثمار في مجال انشاء مصافٍ جديدة لتكرير البترول في المملكة".

 

ووفق القرار، جاءت آلية التعامل مع الطلبات المقدمة للاستثمار في تكرير البترول استمرارا للعمل في اعادة هيكلة القطاع النفطي وفتحه للمنافسة.

 

وتضمنت آلية التعامل مع الطلبات المقدمة من قبل الشركات الراغبة بالاستثمار في هذا المجال ان تتوفر لدى الشركة الملاءة الفنية والمالية المناسبة لإنشاء مثل هذه المشاريع، وعدم تقديم أي ضمانات من الحكومة لتأمين المواد الخام اللازمة لعمليات التكرير او شراء منتجات المصفاة من المشتقات النفطية، وان لا يترتب على الحكومة أي التزامات مالية او تعاقدية نتيجة منح الموافقة او الترخيص لهذا المشروع.

 

كما تضمنت الآلية ان يكون عمل المصفاة على اسس تجارية ربحية مع مراعاة وجود الشركات التسويقية صاحبة الحق باستيراد وبيع المشتقات النفطية في المملكة، وأن تتم مراعاة قدرة ميناء العقبة لاستيراد النفط الخام واحتياجات مصفاة البترول الحالية. (بترا)

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007