الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 10/1/2019
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
توجه لإصدار تعليمات جديدة للاحتضان

 

الملف- عمان

 

 تعكف وزارة التنمية الاجتماعية على دراسة تعليمات جديدة للاحتضان، ضمن مراجعتها لنظام الرعاية الشاملة في جميع مؤسسات الرعاية.

 

وقال مصدر في الوزارة إن للاحتضان برنامج يعنى بالاطفال مجهولي الاباء والامهات بمنح الاسر التي ليس لديها أبناء من احتضانهم وتوفير اجواء اسرية لهم بدلا من بقائهم بالمؤسسات الاجتماعية من خلال تعليمات محددة تعنى بالزوجين واوضاعهم الصحية والمعيشية والبيئية والدخل المادي اضافة الى شروط اخرى تضمن للطفل المحتضن العيش في بيئة اسرية ملائمة من كافة الجوانب.

 

وأضاف المصدر أن تعليمات الاحتضان لا تمنع الاسر من خارج الاردن بالاحتضان شريطة استيفائها للتعليمات المنصوص عليها والتي سيتم ايضا مراجعتها من خلال نهج الوزارة الجديد بمراجعة نظام الرعاية بالكامل. وبين المصدر انه خلال العام الماضي تم تحضين 19 طفلا منهم سبعة ذكور و11 انثى ومايزال هناك قوائم انتظار لاسر ترغب بالاحتضان، بلغ عددها، داخل الاردن 64 اسرة وخارج الاردن 22 في حين ان الاسر التي ترغب باحتضان طفل ثان ولا تزال تنتظر الموافقة من الوزارة 22 اسرة. واكد المصدر ان جميع الاسر المحتضنة من داخل الاردن وخارجه يتم متابعتها من خلال الزيارات الميدانية لها والتاكد من وضع الطفل المحتضن بها وسلامته بحيث يتم اتخاذ الاجراءات المناسبة بحق اي اسرة تهمل او تعرض الطفل للخطر، مبينا ان غالبية الحالات التي قامت باحتضان اطفال على مدار السنوات الماضية أحسنت معاملة الاطفال ووفرت لهم بيئة اسرية مناسبة خاصة وان كثير من الاسر التي قامت باحتضان طفل تعمل على تكرار التجربة من خلال تقدمها بطلب للوزارة لاحتضان طفل ثاني. (الرأي)

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007