الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 2/1/2019
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
جوني الخفي والجنرال الذهبي

بقلم: العميد المتقاعد هاشم المجالي

 

لقد استوقفتني اليوم مقالة كتبها أحد الصحفيين من أصحاب المواقع الإخبارية يمجد فيها مدير المخابرات الأسبق الجنرال محمد الذهبي،  وكتب عنه أنه ليس خائننا وإنما مشاغبا، ورغم أنني أتفق مع ما كتبه هذا الزميل عن الجنرال الذهبي الا انني اختلف معه في مواقفه السابقة والعدائية للجنرال بعد إحالته للتقاعد.

إن هذا الصحفي من فئة اللهو الخفي الذي يستقي معلوماته من رئاسة الوزراء بطرق رسمية أو بغيرها  قلب موقفه رأسا على عقب من الجنرال ،حيث كان سابقا من أكثر المزغردين والمطبلين لاتهامه بالخيانة  عندما كانت مديرية المخابرات ورئاسة الوزراء لها مصلحة بالتضحية بشخص وطني وقف حائطا منيعا أمام  مشاريع المد الشيعي والتجنيس المالي  وإلانجراف والتبعية لبعض الحركات الفلسطينية.

و تعود بي الذاكرة  إلى مقالة كتبها  الزميل الاعلامي رجا طلب قبل ما يقارب  عقد من الزمان حينما أستشهد بوثائق  تسريبات "ويكيلكس" التي تثبت أن الجنرال محمد الذهبي كان وطنيا ومدافعا عن الأردن بصلابة أمام توجهات السفارتين الامريكية والبريطانية وايضا الأطماع  الاسرائيلية والإيرانية .

ولهذا  أرجوا من القراء الكرام الرجوع لمقالة الأستاذ الصحفي رجا  طلب والتي تكلم فيها عن المواقف الوطنية للجنرال الذهبي مستشهدا ومستدلا على مقالته  بوثائق وتسريبات الويكيكلس .


لمشاهدة  مقال الزميل رجا طلب اتبع الرابط التالي:

http://www.almalaf.net/default.asp?mode=more&ID=207000

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007