الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 11/12/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
الدغمي: رؤساء حكومات لا يستحقون أكثر من منصب أمين عام وزارة

 

الملف-عمان


قال الوزير الأسبق والنائب الحالي عبد الكريم الدغمي إن ثلاثة رؤوساء حكومات فقط مارسوا خلال مسيرته السياسية التي دخلت قبل أيام العام الـ 30 "الولاية العامة" وهم مضربدران وعبد الكريم الكباريتي وعبد الرؤوف الروابدة.

 

وقال الدغمي في برنامج " جدل" الذي يقدمه الزميل رجا طلب الإثنين على فضائية A1tv " إن عددا من رؤساء الوزراء لا يستحقون المناصب التي تسلموها، وهم لا يستحقون أكثر من منصب أمين عام وزارة".

 

هناك من عبث بالديمقراطية الأردنية التي قال عنها أنها تراجعت في أعقاب توقيع الأردن لإتفاقية السلام مع إسرائيل في العام 1994، وقام بتزوير إرادة الناخبين في أكثر من إنتخابات نيابية جرت"، مؤشرا بالقول " إعترفت حكومات كثيرة بحدوث تزوير في الإنتخابات".

 

وهاجم " رئيس وزراء – لم يسمه- قال عنه أنه "لعب دورا في تشويه سمعتي، وقلت له ذلك تحت قبة البرلمان بعد محاولته " أن يضبعني".

 

وفي رد على سؤال ، قال الدغمي، " كان من الممكن أن أخرج إلى الدوار الرابع لأنضم إلى جانب المتظاهرين، لكن أنا لدي منبر أعبر فيه عن رأي السياسي تجاه الحكومة".

 

وفي الشأن الفلسطيني أكد، الدغمي، على أن " الأردن لا يؤمن سوى بحل الدولتين".

 

وأشار إلى اللقاء مع الرئيس السوري بشار الأسد مؤخرا بالقول " معنويات الرئيس السوري كانت أعلى من معنوياتي".

 

وتابع " الأسد يطلب من العرب عدم التأمر عليه وعلى بلده سورية".

 

وأكد على أن " الرئيس السوري يستعمل عقله في التعامل مع الأحداث" مشيرا إلى أنه " حملني سلاما إلى جلالة الملك عبد الله الثاني بأنه لا ينظر إلى الوراء مع علاقات بلاده مع الأردن ويتطلع لعلاقات أوثق بين دمشق وعمان".

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007