40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 4/12/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
"السترات الصفراء" في فرنسا: تعليق الضرائب ليس كافيا

 

الملف- باريس

أعرب منظمو تظاهرات "السترات الصفراء" في فرنسا، عن عدم اطمئنانهم حيال إعلان رئيس الوزراء إيدوار فيليب تعليق الضرائب الإضافية على الوقود لمدة 6 أشهر.

 

وذكرت صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية، أن "السترات الصفراء" وجدوا أن تصريحات فيليب حول تعليق الضرائب الإضافية بشأن الوقود "غير كافية وغير مطمئنة".

 

ونقلت الصحيفة عن متحدث "السترات الصفراء" بنيامين كوتشي قوله، "الفرنسيون ليسوا أغبياء، ولا يطالبون بفتات الخبز، بل بالخبز كله".

 

وأشار إلى أن الشعب يطلب من الرئيس إيمانويل ماكرون تغيير إجراءاته المالية والسياسية.

 

وتابع: "إذا كان لا يريد فعل ذلك فليذهب بالفرنسيين إلى الصندوق مجددا"، في إشارة إلى إجراء انتخابات مبكرة.

 

وأكد كوتشي أنهم سينظمون التظاهرات المقررة في العاصمة باريس السبت المقبل، رغم الدعوات إلى إلغائها.

 

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن رئيس الوزراء الفرنسي تعليق فرض الضرائب الجديدة على الوقود لمدة 6 أشهر.

 

جاء ذلك في كلمة ألقاها فيليب بمقر الحكومة بباريس، وأعلن خلالها أيضا أن الحكومة قررت عدم زيادة أسعار الكهرباء والغاز الشتاء المقبل.

 

وبخصوص أسعار الغاز والكهرباء، قال إنها "لن تشهد زيادة الشتاء المقبل"، معتبرا أنه "لا توجد أي ضريبة تستحق أن تضع وحدة أمتنا في خطر".

 

وأعلن فيليب فتح حوار وطني حول الضرائب والنفقات العامة، ينطلق 15 ديسمبر / كانون الأول الجاري، وينتهي في الأول من مارس / آذار المقبل.

 

تأتي إجراءات التهدئة التي أعلنها فيليب، عقب موجة من الاحتجاجات الدامية تقودها حركة تطلق على نفسها اسم "السترات الصفراء"، وتتبنى مطالب بإلغاء زيادة أسعار الوقود، قبل أن توسع نطاق مطالبها إلى تحسين المقدرة الشرائية للفرنسيين. (وكالات)

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007