الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 7/10/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
بعد عامين.. كيم كارداشيان تقاضي حارسها الشخصي لتعرضها للسرقة في باريس

  

الملف-عواصم

بعد عامين من تعرض نجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان لحادثة السطو المسلح في إحدى فنادق باريس عام 2016، وسرقة مجوهرات بقيمة 10 مليون دولار، قررت رفع دعوى قضائية على شركة الأمن وحارسها الشخصي الذي كان مكلفاً بحمايتها لحين وقوع الحادثة.

ووفقاً للتقارير التي نشرها موقع "TMZ" المعني بأخبار المشاهير، اتهمت كاردشيان حارسها الشخصي، دوفيير، بالإخلال بمهام وظيفته بتأمين حمايتها على الوجه المطلوب، بعد مغادرته الفندق الذي كانت تقيم فيه خلال أسبوع الموضة في باريس، لاصطحاب كانديل وكورتني كارداشيان إلى إحدى النوادي، بدون أن يوفر لها الحماية اللازمة".

وتابعت الدعوى موضحة أن عدم توفير الحماية لم يكن خطأ حارسها الوحيد، بل فشله في تحديد مواضع التي سهلت عمليات القيام بالسرقة ومعالجتها ذلك اليوم مثل تعطل جهاز الاتصال الداخلي على الباب الأمامي في الفندق، وعدم إغلاق البوابة الأمامية لساحة الفندق، مشيرة إلى أن كل هذه العثرات ساهمت في سرقة كارداشيان ذلك اليوم".

وطالبت كيم كارداشيان شركة الحراسة الأمنية الخاصة بها، بدفع 6 مليون دولار، وذلك في الدعوى المرفوعة ضدها.

في المقابل، بعد شهر من وقوع الحادثة لم يتم إقالة حارسها الشخصي، وذلك بعد قيامه بترك العمل نفسه لفشله في تأمين الحماية اللازمة لعائلة كارداشيان حينها.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007