الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 2/10/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
يتحول إلى مصاص دماء بسبب حلم شاهده

  

الملف- عواصم

كشف رجل روماني مؤخراً أنه تحول إلى مصاص دماء حقيقي، يشرب الدماء وينام في بعض الأحيان داخل تابوت، بعدما راوده حلم غيّر حياته إلى الأبد.

ادعى أندرياس باتوري أن مصاصي الدماء ليسوا شخصيات خيالية، وإنما يعيش الكثير منهم بيننا في واقع الأمر، وأن شخصية أحد مصاصي الدماء زارته في الحلم، واختارته ليصبح ممثل مصاصي الدماء في عالمنا.

وقال أندرياس الذي اختار قلعة بران في ترانسيلفانيا كمسكن له، إنه ينام أحياناً داخل النعش عندما يرغب بالتواصل مع أرواح الأشخاص المتوفين، وأنه يشرب الدماء بالفعل.

 

وأضاف: "إن مجتمع مصاصي الدماء الحديث مليء بالممارسات غير ألاخلاقية والإباحية، التي تخالف طبيعة مصاصي الدماء الحقيقية والتي ترفض مثل هذه الممارسات".

 

ويزعم أندرياس أن حياته قد تغيرت إلى الأبد عندما زاره في حلمه منذ أربع سنوات، مصاص دماء يعرف باسم "فلاد تيبس" وهو أمير حرب شغوف بالدماء، وأنه اختاره لينقل رسالته وتقاليده للأجيال الجديدة.

وأشار أندرياس إلى أنه وجماعته يحصولون على الدماء من متبرعين يقدمون دماءهم طواعية ويطلق عليهم اسم "البجع الأسود".

 

يذكر أن أندرياس الذي يعمل مصمم أزياء، أصبح الآن الزعيم المنتخب لجماعة أوردو دراكولا، وهي جماعة تدعي أنها تشكلت عندما قتل دراكولا عام 1476، بحسب ما نقلت صحيفة ميرور أونلاين البريطانية.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007