40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 10/7/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
أصالة تتغزل في محمد عبده وكاظم الساهر.. وهذا ما قالته


 

الملف- بيروت

نثرت الفنانة أصالة على طريقة المعجبين كلمات الإطراء، ولم تخفِ مشاعرها وهي تعبر عن سعادتها بتواجد نجوم الأغنية محمد عبده وعبدالله الرويشد وكاظم الساهر وماجد المهندس بحفلات سوق عكاظ في الطائف هذا العام، وفرشت عبارات الحب وروداً في طريقهم قبل الصعود إلى المسرح.

 

كما تمنت أصالة المشاركة أو الحضور بين الجمهور للاستماع والفخر، على حد وصفها، ووضعت ملصقاً للمهرجان يجمع نجوم الأغنية العربية محمد عبده وعبدالله الرويشد وكاظم الساهر وماجد المهندس وكتبت عبر حسابها في إنستغرام: "كما للسياسة رجال وللعلم رجال وللدّين رجال أيضاً للفنّ والإبداع والطّيب رجال وها هم الرجال الكبار يجتمعون في السعوديّة".

 

وتابعت: "ليتني معكم لأسعد، ليتني بين النّاس أسمعكم وأفخر، هذا هو العالم الذي أنتمي إليه، وها هم أهله الذين شدّوا من أزره، ونفضوا من على سطحه بعض الغبار ، أنتم للحياة أحبة وفخر ودواء للروح، أطال الّله في عمركم وعمر من أحبّكم".

 

 

كلمات الحب التي نثرتها أصالة لقيت تفاعلاً من الجمهور الذي وصفها بالبادرة الطيبة من نجمة لها حضورها الكبير في سماء الأغنية.

 

وجاء إطراء أصالة في الوقت الذي يترقب فيه الجمهور السعودي حفلتين ثقيلتين فنياً بدعم الهيئة العامة للثقافة يومي 12 و13 يوليو/ حزيران الجاري، الأولى تجمع فنان العرب والفنان عبدالله الرويشد، والحفلة الثانية تضم النجمين ماجد المهندس وكاظم الساهر، الذي يطل على الجمهور السعودي للمرة الأولى في المهرجانات المحلية.

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007