40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 2/7/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
5 خطوات شجاعة لإخراج العلاقة الزوجية من مأزقها

  الملف- عواصم


عادة ما تواجه العلاقة الزوجية الكثير من المشكلات والمعضلات التي تنشأ لأسباب كثيرة، وتؤثر سلباً على استقرارها، وتوصل الزوجين إلى مفترق طرق خطير قد يؤدي إلى انهيار هذه العلاقة المقدسة.

وللوصل إلى حل ينقذ العلاقة الزوجية من الانهيار، ويخرجها من مأزقها، لا بد من اتخاذ خطوات عملية جريئة وبناءة من قبل الزوجين. فيما يلي 5 خطوات فعالة للخروج بالعلاقة الزوجية من مأزقها، وفق ما أورد موقع "تينيبودا" الإلكتروني:

-    توقف عن خداع نفسك

يجب علينا أن لا نخدع أنفسنا حيال ما يجب أن نتوقعه من شريك الحياة، فإذا رفعنا من توقعاتنا قد نصاب بخيبة أمل كبيرة، وإذا كان هنالك مشكلة ما لدى شريك حياتك، فلا تتجاهلها، وحاول أن تواجه المشكلة والتصدي لها بدلاً من تجاهلها.

2- كن جريئاً واتخذ خطوة

كن جازماً وحاسماً في محاولاتك لإيجاد الحل للمأزق الذي يواجه علاقتك الزوجية، وعندها سيعلم الشريك بأنك تريد الحل وأنك قادر على تحمل المسؤوليات، وسيحاول مشاركتك في إيجاد حل مناسب.

3- تحلى بالقوة

إن الضعف والتشاؤم وعدم القدرة على التكيف مع أي وضع صعب، يساهم في تفاقم المشكلة، ويجعل مهمة إيجاد مخرج من المأزق صعبة للغاية، لذا لا بد من أن تتحلى بالقوة للخروج بحل مناسب بالتعاون مع شريك حياتك.

4- مناقشة المشكلة والإصغاء لشكوى الشريك

حاول أن تجري نقاشات بناءة مع شريك حياتك، في سبيل الوصول إلى صيغة مناسبة تنتشل العلاقة الزوجية من مأزقها، وتمهد الطريق أمام عودة المياه إلى مجاريها وتساهم في إعادة الاستقرار إلى أسرتك.

5- التنازل

قد تضطر للتنازل إلى حد معين، لذا كن مستعداً للقبول بذلك في سبيل رفع المحنة عن علاقتك مع الشريك، ولكن دون أن يؤثر ذلك على قيمك وأفكارك ومعتقداتك.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007