40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 14/3/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
رئيس الوزراء "أمر بتحقيق فوري" في الأمر
العراق: مقتل رئيس جهاز أمن العبادي في مواجهة مع أنصار مقتدى الصدر


 

الملف- بغداد

 

قتل عميد في القوات الخاصة العراقية يتولى أمن تحركات رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بعد مواجهات إثر خلاف مع مقاتلين، بحسب ما أعلن مسؤولون ومكتب رئاسة الحكومة العراقية.

وأعلن مسؤول في جهاز الاستخبارات في سامراء في شمال بغداد أن العميد في القوات الخاصة شريف إسماعيل كان متوجهاً من بغداد إلى محافظة نينوى، عشية زيارة محتملة لرئيس الوزراء حيدر العبادي.

وأشار المسؤول إلى "مشادات كلامية مع المنتسبين لسرايا السلام" التنظيم المسلح التابع للزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

وتابع المسؤول أن "الموكب أكمل بعد ذلك طريقه ولدى وصوله إلى أحد مخارج سامراء، على بعد نحو مئة كيلومتر من بغداد حصلت مواجهات بين سرايا السلام والمرافقين للعميد".

وأضاف المتحدث أن المواجهات أدت إلى "استشهاد العميد وإصابة منتسبين، نُقلوا إلى محافظة بغداد".

ومن جهته، أكد مكتب رئاسة الحكومة العراقية في بيان مقتل العميد إسماعيل، موضحاً أن رئيس الوزراء "أمر بتحقيق فوري" في الأمر.

 

ويأتي ذلك قبل شهرين من انتخابات تشريعية يأمل العبادي أن تُبقيه في رئاسة الحكومة، خاصةً بعد إعلانه الانتصار على تنظيم داعش نهاية العام الماضي.

 

وكان محللون أشاروا سابقاً إلى احتمال تحالف انتخابي بين العبادي، وأحزاب متحالفة مع الصدر.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007