توقع إقرار مجلس الوزراء لـ”العفو” غدا...جهود ملكية حثيثة تقود الى تسليم المتهم الفار عوني مطيع... متقاعدون عسكريون يدعون لوقفة امام الديوان الملكي الاربعاء... جدل في الاردن بعد انتقاد الحمارنة لرفع “السلام الملكي” في المناسبات... تقرير روسي: طريقتان لمواجهة نفوذ إيران في سوريا... "مش ساكتين" تدعو مجددا للتظاهر الخميس المقبل من امام النقابات المهنية الى الرابع... الأردن يدين بناء وحدات استيطانية جديدة بالضفة... مكافحة الفساد: 5.5 مليونا من الاموال المهدورة امام جنايات عمان... 373 الف شهادة عدم محكومة اصدرتها وزارة العدل منذ بداية العام... من مشهد "بوتن وصدام" إلى صورة ميركل وماي.. أشهر "غرائب 2018"...3 أسباب تمنع إسرائيل من القضاء على حماس ... الاتحاد الإنجليزي يُسقط التهم عن مورينيو... الجيش يفتح باب التنافس للضباط الاردنيين للعمل في الأمم المتحدة بنيويورك... الاردن: فقدت بصرها بسبب شبهة خطأ طبي خلال “عملية شفط دهون... الأردن تاسع عربياً في تقرير المنتدى الاقتصادي العالمي للفجوة بين الجنسين... 80 صحفياً قتلوا في 2018... وزير العدل: عوني مطيع غير مشمول بالعفو العام ... غنيمات: عوني مطيع لن يخرج بالعفو العام... انتحل صفة "طبيب" ليتزوج فانتهى أمام مكافحة الفساد... توقعات بانخفاض اعداد المعتمرين الاردنيين الى النصف ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 1/3/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
هذه الأم تخلصت من وليدها بعد دقائق بـ 9 طعنات


 

الملف- عواصم


اتهمت  الشرطة الأميركية فتاة من ولاية  تكساس بطعن وليدها حتى الموت عقب دقائق من قدومه للحياة، والتخلص من جثته في منزل مجاور.

وقالت الشرطة إن المراهقة الأميركية،  إريكا غوميز، بعد أن ارتكبت جريمتها البشعة، يوم 9 فبراير، خلدت إلى النوم.

وحسب تقرير طبيب الفحص الشرعي، جانيس دياز، فقد تعرض الرضيع للطعن 9 مرات: 3 مرات على الرقبة، ومرة واحدة على الجانب، و5 مرات في الظهر، نقلا عن موقع قناة "فوكس نيوز".

واعتقلت الأم يوم 23 فبراير، وهي محتجزة في سجن مقاطعة الباسو على كفالة قيمتها 800 ألف دولار.

وتواجه المراهقة الأميركية اتهامات بالقتل أمام المحكمة. وبحسب وثائق الأخيرة، فإن غوميز اعترفت بأنها ولدت طفلها في الحمام، وبعد قتله لفته في روب، وألقته بجانب منزل مجاور، وعادت لتنام.

واتهم الادعاء غوميز (17 عاما)، بقتل رضيعها عمدا بعد دقائق من مولده والتخلص منها. واعترفت الأم أنها لم تبلغ أحدا بجريمتها بسبب الرعب الذي انتابها، وفق ما ذكرت الشرطة.

وبينما كانت غوميز نائمة بعد جريمتها البشعة، لاحظت والدتها أنها كانت تنزف وأخذتها إلى المستشفى. وقال الأطباء إن غوميز تعرضت لإجهاض

وعثر صبي يبلغ من العمر 13 عاما على جثة المولود. وقدرت الشرطة أن 12 ساعة فصلت بين التخلص من الطفل  الرضيع واكتشاف جثته.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007