نزاع بين متشرد وكلب جائع يدفع إيشورايا لإطعام ألف طفل لمدة عام...اعتقال 140 شخصاً من زفاف بالصين في عملية ضد المافيا....تمثال لطفل يثير انتباه زوار معرض بمانهاتن لظنهم أنه حقيقي..الدفاع المدني: ٦٧ اصابة حصيلة حوادث الخميس..ضبط ١١٥ عاملا وافدا مخالفا...عاصي الحلاني يشعل حفله بـالموسيقى العربية...هاني شاكر يطرب جمهوره في الموسيقى العربية...ملف حقوق عمال قطر 2022 يعود على طاولة فيفا...إيران.. الحرس الثوري يكثف اعتقالاته لمزدوجي الجنسية...جرحى من الجيش العراقي بانفجار في الأنبار...الناتو يحذر من تزايد العمليات الإرهابية لداعش بأوروبا...بريطانيا توافق على وضع يوم الخروج من الاتحاد الأوروبي في قانون...السقف الجديد للصواريخ الإيرانية... خدعة جديدة...المغرب يعزز تعاونه العسكري مع روسيا...التحالف يشن 4 غارات على كلية الطيران غربي صنعاء ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 14/2/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
تعرف على أسمن عارضة في أسبوع نيويورك للأزياء


  

الملف- عواصم


لطالما كانت مهنة عرض الأزياء حكراً على الرشيقات اللواتي يتمتعن بمقاييس جسدية معينة، لكن عارضة بريطانية، أثبتت أن البدينات يمكن أن يكون لهن نصيب في هذه المهنة، من خلال مشاركتها في أسبوع نيويورك للأزياء.

وتملك تيس هوليداي 1.5 مليون متابع على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، وتعتبر من أبرز عارضات الأزياء البدينات، وتصدرت عناوين الأخبار مرات عديدة، ليس بسبب مظهرها فحسب، بل بسبب آرائها المتعلقة بنظرتها إلى جسدها وحياتها كامرأة وأم.

وقالت هوليداي، في مقابلة أجرتها معها صحيفة الإندبندنت البريطانية، على هامش مشاركتها في أسبوع نيويورك للأزياء: "لا تشاهد عادة الكثير من عارضات الأزياء ذوات الأزوان الزائدة خلال العروض. فالناس يفعلون دائماً ما اعتادوا على فعله بنفس الطريقة".

وأشارت هوليداي إلى اثنتين من العلامات التجارية الأمريكية، تعتبران من الشركات القليلة في العالم، التي تحيد عن المعايير الصارمة للعارضات، والتي تقتصر على العارضات النحيلات اللواتي يتمتعن بقوام ممشوق.

وبعيداً عن الخوف من التغيير، تفسر هوليداي غياب النساء البدينات عن عروض وأحداث الأزياء العالمية، بأن معظم الشركات، لا تنتج ملابس للنساء اللواتي يزيد قياسهن عن 12. وتتساءل في نفس الوقت "إذا كان متوسط قياس ملابس الأمريكيات 18 والبريطانيات 16، فلماذا لا نشاهد انعكاساً لذلك في العروض؟"

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007