الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 5/2/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
"مثير الجدل" بيكيه يهين جماهير إسبانيول مجدداً


الملف-عواصم



قال جيرار بيكيه، إن إشارته لجماهير إسبانيول بالسكوت بعد التسجيل، كانت أقل ما يمكن أن يفعله في الاحتفال بالهدف الذي منح برشلونة التعادل 1-1 في الدوري الإسباني.

 

وهز المدافع الشباك برأسه بعد ركلة حرة نفذها ليونيل ميسي في الدقيقة 82، ليحافظ لفريقه المتصدر على سجله الخالي من الهزائم في 22 مباراة، وهو رقم قياسي للنادي.

 

وأطلقت جماهير إسبانيول صيحات استهجان ضد بيكيه طيلة المباراة بسبب تعليقاته، بعدما أطاح برشلونة بمنافسه إسبانيول من دور ربع نهائي كأس ملك إسبانيا.

 

وقال بيكيه: "إنهم من كورنيا.. مثلما قلت سابقاً.. أعرف أن هذا يؤلمهم وسخرت منهم حتى أزعجهم".

 

وأضاف: "القول إنهم يلعبون في كورنيا لا يوجد به عدم احترام، إنها حقيقة، يشكون من ذلك، لكنهم لا يحققون في الإهانات تجاه أسرتي، هذا عدم احترام، الإشارة لهم بالسكوت أقل شيء أفعله".

 

ووجه مشجعو إسبانيول إهانات للمدافع وصديقته نجمة الغناء شاكيرا، خلال لقاء الذهاب في كأس الملك في كورنيا، والذي انتهى بفوز أصحاب الأرض 1-0.

 

وبعد أن هز بيكي الشباك في مباراة الأحد، ركض ليحتفل قبل أن يقترب من مدرج مليء بجماهير إسبانيول ويضع أصبعه على شفتيه.

 

وتابع مدافع برشلونة: "الاحتفال بالهدف كان استثنائياً بعد كل ما حدث الأسبوع الماضي".

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007