نزاع بين متشرد وكلب جائع يدفع إيشورايا لإطعام ألف طفل لمدة عام...اعتقال 140 شخصاً من زفاف بالصين في عملية ضد المافيا....تمثال لطفل يثير انتباه زوار معرض بمانهاتن لظنهم أنه حقيقي..الدفاع المدني: ٦٧ اصابة حصيلة حوادث الخميس..ضبط ١١٥ عاملا وافدا مخالفا...عاصي الحلاني يشعل حفله بـالموسيقى العربية...هاني شاكر يطرب جمهوره في الموسيقى العربية...ملف حقوق عمال قطر 2022 يعود على طاولة فيفا...إيران.. الحرس الثوري يكثف اعتقالاته لمزدوجي الجنسية...جرحى من الجيش العراقي بانفجار في الأنبار...الناتو يحذر من تزايد العمليات الإرهابية لداعش بأوروبا...بريطانيا توافق على وضع يوم الخروج من الاتحاد الأوروبي في قانون...السقف الجديد للصواريخ الإيرانية... خدعة جديدة...المغرب يعزز تعاونه العسكري مع روسيا...التحالف يشن 4 غارات على كلية الطيران غربي صنعاء ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 5/2/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
حُرقة المعدة تُفاقم متاعب مرضى الربو

  

الملف-عواصم



قالت مؤسسة الرئة الألمانية إن حُرقة المعدة تُفاقم متاعب مرضى الربو، حيث يتسبّب الاستنشاق المستمر لرذاذ عصارة المعدة المرتدة إلى المريء أثناء التجشؤ في تهيّج الأغشية المخاطية، مما يؤثر سلباً على مفعول أدوية الربو.

 

لذا ينبغي على مرضى الربو علاج حرقة المعدة على وجه السرعة. وينطبق ذلك أيضاً على الأشخاص غير المصابين بالربو لأن المرض المعروف باسم "الارتجاع المعدي المريئي" يتسبّب في إضعاف جهاز المناعة، مما يرفع بدوره خطر الإصابة بداء الربو.

 

يُشار إلى أن "الارتجاع المعدي المريئي" هو ضرر مزمن بالغشاء المخاطي نتيجة لارتداد غير طبيعي لحمض المعدة إلى المريء. وتتمثل أعراضه الأساسية في الحموضة (حرقة في المعدة).

 

وعادة ما يحدث هذا المرض نتيجة لتغييرات دائمة أو مؤقتة في الحاجز بين المريء والمعدة. ويمكن أن يرجع سببه إلى عدم كفاءة العضلة العاصرة في أسفل المريء وتراخي مؤقت في عضلة المريء العاصرة السفلية وضعف طرد ارتداد الحمض المعدي من المريء أو فتق الحجاب الحاجز.

 

ومن أسباب الارتجاع المريئي أيضاً تناول الطعام والنوم مباشرة، حيث يساعد الوضع الأفقي للجسم على سيولة عصارة المعدة وخروجها قليلاً من المعدة في المريء. وهذا يتسبب في التهاب الجزء السفلي من المريء عند مدخل المعدة. ويجب عند الشعور بهذا الارتجاع شرب قليلاً من الماء على الفور حتى لا تؤثر أحماض المعدة على جدران المريء.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007