نزاع بين متشرد وكلب جائع يدفع إيشورايا لإطعام ألف طفل لمدة عام...اعتقال 140 شخصاً من زفاف بالصين في عملية ضد المافيا....تمثال لطفل يثير انتباه زوار معرض بمانهاتن لظنهم أنه حقيقي..الدفاع المدني: ٦٧ اصابة حصيلة حوادث الخميس..ضبط ١١٥ عاملا وافدا مخالفا...عاصي الحلاني يشعل حفله بـالموسيقى العربية...هاني شاكر يطرب جمهوره في الموسيقى العربية...ملف حقوق عمال قطر 2022 يعود على طاولة فيفا...إيران.. الحرس الثوري يكثف اعتقالاته لمزدوجي الجنسية...جرحى من الجيش العراقي بانفجار في الأنبار...الناتو يحذر من تزايد العمليات الإرهابية لداعش بأوروبا...بريطانيا توافق على وضع يوم الخروج من الاتحاد الأوروبي في قانون...السقف الجديد للصواريخ الإيرانية... خدعة جديدة...المغرب يعزز تعاونه العسكري مع روسيا...التحالف يشن 4 غارات على كلية الطيران غربي صنعاء ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 12/1/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
ماكرون دعا لاحترام الاتفاق النووي مع ايران
ترمب لماكرون: على إيران الكفَّ عن زعزعة استقرار المنطقة

الملف-عواصم




قال البيت الأبيض، الجمعة إن الرئيس دونالد ترمب شدد في اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون على أهمية أن توقف إيران أنشطتها المزعزعة للاستقرار في المنطقة.

 

فيما أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون  "أهمية احترام" الاتفاق النووي مع إيران "من جانب جميع موقعيه"، وفق ما أعلن الإليزيه.

 

وقالت الرئاسة الفرنسية إن "رئيس الجمهورية ذكر بعزم فرنسا على تطبيق صارم للاتفاق وأهمية احترامه من جانب جميع موقعيه"، في إشارة إلى هذا الاتفاق الذي وقع مع طهران العام 2015.

 

وتابع الاليزيه أن "التنفيذ الصحيح للاتفاق يجب أن يرافقه حوار مع إيران حول برنامجها البالستي وسياساتها الإقليمية، لضمان استقرار أكبر في الشرق الأوسط".

 

وجاء الاتصال بينما يستعد ترمب لإعلان قراره بشأن استمرار تعليق العقوبات على إيران في إطار الاتفاق النووي المبرم معها عام 2015.

 

هذا ومن المتوقع ألا يعيد ترمب فرض العقوبات التي رفعها الاتفاق النووي عن طهران، لكن قراره النهائي الجمعة، موعد المصادقة من جديد على الاتفاق الذي فرضه الكونغرس.

 

من جانبها حذرت طهران على لسان نائب رئيس منظمة الطاقة الذرية واشنطن من أنها مستعدة لتسريع عملية تخصيب اليورانيوم إذا ما تم انتهاكُ الاتفاق النووي على حد وصفه.

 

وأكد المسؤول الإيراني أن بلاده ستتخذ الخطوات اللازمة إذا لم يتم تمديد نظام رفع العقوبات.

 

وفي بروكسل صبّت وجهة النظر الأوروبية ومعها البريطانية في اتجاه الحفاظ على الاتفاق النووي لعدم توفر بديل وفق الرأي الفرنسي وخَشية سباق تسلح نووي، غير أن الاتحاد أعرب عن قلقه من البرامج الصاروخية الباليستية لإيران.

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007