40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 12/1/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
انتصارات للشرعية والتحالف يعترض صاروخاً حوثياً


  

الملف-عواصم

حقق الجيش الوطني اليمني عدة انتصارات على ميليشيا الحوثي الانقلابية على عدد من الجبهات في صعدة ولحج والبيضاء، بينما تستمر الميليشيات الانقلابية في ارتكاب مجازر بحق المدنيين في تعز.

 

كما اعترضت قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، صاروخاً باليستياً أطلقته ميليشيات الحوثي الانقلابية على نجران.

 

صعدة

وفي محافظة صعدة، تقدمت قوات الجيش الوطني، محققة انتصارات كبيرة الخميس، بعد أن خاض الجيش معارك عنيفة ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية في محور البقع.

 

وبحسب موقع "سبتمبر نت"، فإن قوات الجيش الوطني أكملت قبضتها الكاملة على سلسلة جبال ومرتفعات أم العظب الاستراتيجية، وحررت عدة تباب محيطة بها منها تبتي فرعون، ومصطفى.

 

وأدت المعارك إلى سقوط العديد من عناصر الميليشيات الحوثية ما بين قتيل وجريح وأسير، علاوة على اغتنام الجيش الوطني كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والأليات والدراجات النارية.

 

لحج

كبدت قوات الجيش الوطني اليمني أمس الخميس، ميليشيا الحوثي الانقلابية في مديرية القبيطة شمالي محافظة لحج، خسائر في الأرواح والمعدات تمثلت فى مقتل وجرح العشرات في صفوف الميليشيات الإيرانية، وأسر أربعة عناصر بالإضافة لاغتنام بعض الأسلحة والذخائر.

 

وبحسب موقع "26 سبتمبر" التابع للقوات المسلحة اليمنية، تمكنت القوات من تحرير جبل الحمام الاستراتيجي بالكامل بعد معارك عنيفة مع ميليشيا الحوثي الانقلابية، حاولت خلالها السيطرة على مواقع في الجبل المطل على قاعدة العند الجوية.

 

تعز

كما اندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني وميليشيا الحوثي، الخميس، في مديرية صبر الموادم شرق محافظة تعز.

 

وذكرت مصادر ميدانية أن المواجهات اندلعت عقب محاولة الميليشيا الهجوم على مواقع الجيش الوطني في دار مزعل في منطقة الشقب بمديرية صبر الموادم، إلا أن قوات الجيش تصدت للهجوم وأجبرت عناصر الحوثي الانقلابية على الفرار، مشيرة إلى أن الاشتباكات استمرت لساعات، استخدمت خلالها المدفعية الثقيلة وأسفرت عن تكبد الميليشيات خسائر بشرية كبيرة.

 

ومن جهة أخرى، ارتكبت ميليشيا الحوثي الانقلابية مساء أمس، مجزرة جديدة بمنطقة الضباب، غرب مدينة تعز، راح ضحيتها ثلاثة شهداء وعدد من الجرحى.

 

وأكدت مصادر محلية مقتل امرأتين وطفل، وإصابة طفلين اثنين من أسرة واحدة، جراء سقوط صاروخين كاتيوشا على منزلهم في قرية شحط.

 

كما أسفر القصف أيضاً عن دمار كبير في منزل الضحايا وتضرر عدد من منازل المواطنين المجاورة، إضافة إلى إصابة طفل آخر جراء القصف الحوثي بقذائف الهاون على أحياء سكنية في منطقة عقاقة شرق المدينة.

 

البيضاء

وشنت مقاتلات دعم الشرعية في اليمن، عدة غارات جوية استهدفت بها تجمعات وتعزيزات لميليشيا الحوثي الانقلابية في جبل "باعرف" وجبل "الصرير" الواقعين بين مديريتي ناطع والملاجم في محافظة البيضاء.

 

وأسفرت الغارات عن تدمير عدد من آليات الميليشيا ومصرع من كان على متنها، فيما تتواصل المعارك بين قوات الجيش الوطني وميليشيا الحوثي في جبل "المركوزة" الاستراتيجي في مديرية ناطع وسط تقدم مستمر لقوات الجيش.

 

صاروخ باليستي

وقال المتحدث الرسمي لقوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي، بأن قوات الدفاع الجوي للتحالف رصدت عملية إطلاق صاروخ باليستي من داخل الأراضي اليمنية باتجاه نجران في السعودية.

 

وأضاف أن هذا العمل العدائي من قبل الجماعة الحوثية المدعومة من إيران يثبت استمرار تورط النظام الإيراني في دعم الجماعة الحوثية المسّلحة بقدرات نوعية في تحد واضح وصريح لخرق القرار الأممي رقم 2216 والقرار 2231، بهدف تهديد أمن المملكة وتهديد الأمن الإقليمي والدولي.

 

وأكد المتحدث باسم التحالف أن إطلاق الصواريخ الباليستية باتجاه المدن والقرى الآهلة بالسكان يعد مخالفاً للقانون الدولي الإنساني، مجدداً دعوته للمجتمع الدولي باتخاذ خطوات أكثر جدية وفعالة لوقف الانتهاكات الإيرانية السافرة، باستمرار تهريب ونقل الصواريخ الباليستية والأسلحة للجماعات الإرهابية والخارجة عن القانون، ومحاسبتها على ما تقوم به من دعم وتحد صارخ لانتهاك الأعراف والقيم الدولية وتهديد الأمن الإقليمي والدولي.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007