نزاع بين متشرد وكلب جائع يدفع إيشورايا لإطعام ألف طفل لمدة عام...اعتقال 140 شخصاً من زفاف بالصين في عملية ضد المافيا....تمثال لطفل يثير انتباه زوار معرض بمانهاتن لظنهم أنه حقيقي..الدفاع المدني: ٦٧ اصابة حصيلة حوادث الخميس..ضبط ١١٥ عاملا وافدا مخالفا...عاصي الحلاني يشعل حفله بـالموسيقى العربية...هاني شاكر يطرب جمهوره في الموسيقى العربية...ملف حقوق عمال قطر 2022 يعود على طاولة فيفا...إيران.. الحرس الثوري يكثف اعتقالاته لمزدوجي الجنسية...جرحى من الجيش العراقي بانفجار في الأنبار...الناتو يحذر من تزايد العمليات الإرهابية لداعش بأوروبا...بريطانيا توافق على وضع يوم الخروج من الاتحاد الأوروبي في قانون...السقف الجديد للصواريخ الإيرانية... خدعة جديدة...المغرب يعزز تعاونه العسكري مع روسيا...التحالف يشن 4 غارات على كلية الطيران غربي صنعاء ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 28/12/2017
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
لندن تطلب منع نقل بريطانية اتهمت بجلب مخدرات لسجن مصري


 

الملف- لندن

 

طلبت السلطات البريطانية منع نقل سائحة إنجليزية متهمة بجلب المخدرات لسجن قنا جنوب مصر.

 

وذكرت صحيفة" ديلي ميل" البريطانية أنه سيتم نقل السائحة البريطانية لورا بلامر إلى سجن قنا بعد أن حكم عليها بالسجن 3 سنوات الثلاثاء.

 

ووفقا الصحيفة فقد كشفت شقيقتها جين سينلير أن وزارة الخارجية البريطانية تدخلت لمنع نقل لورا إلى سجن قنا الذي وصفته بالخطير، فيما قالت والدتها إنها ذهبت لزيارة ابنتها في سجن بالقاهرة، لكنها فوجئت بنقلها إلى سجن في قنا يبعد 650 كيلو مترا عن #العاصمة.

 

وأضافت شقيقة لورا أن شقيقتها لن تتمكن من البقاء في السجن ليوم واحد بسبب حالتها السيئة على حد وصفها.

 

 

وأكدت أن جسد شقيقتها مغطى بلدغات البعوض، ووجهها شاحب وتعاني من سقوط الشعر.

 

وكانت محكمة جنايات #البحر_الأحمر برئاسة المستشار مصطفى أمين قد قضت بحبس السائحة الإنجليزية، لورا بلامر 3 سنوات بتهمة حيازة وجلب أقراص الترامادول المخدرة والمحظورة عن طريق #مطار_الغردقة_الدولي.

 

وتعود الواقعة قبل عام ونصف، حيث وافق المستشار نبيل صادق النائب العام المصري على إحالة لورا بلامير ، 33 سنة، إنجليزية، قادمة من مطار مانشستر، بتهمة حيازة 400 قرص ترامادول بمطار الغردقة للمحاكمة الجنائية.

 

وقالت المتهمة البريطانية في التحقيقات، إنها جلبت الأقراص لتوصيلها لأحد أصدقائها #المصريين بالغردقة، دون أن تعلم أنه محظور تداولها، وأنها مدرجة ضمن المواد المخدرة.

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007