الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 22/12/2017
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
أبل تخرج عن صمتها بشأن "إبطاء" أجهزة الآيفون القديمة

 

الملف- عواصم


أكدت شركة أبل الأميركية، الأربعاء، الملعومات التي نشرتها وسائل إعلام أخيرا عن زيادة سرعة طرازات قديمة من هواتف آيفون، في حال تم استبدال البطارية.

 

وقال مستخدمو هواتف آيفون قديمة إنهم لاحظوا زيادة سرعة أجهزتهم بشكل ملحوظ، بعدما تم استبدال البطارية.

 

وأثيرت القضية على المواقع الاجتماعية عندما وجد المستخدمون أن سرعة معالج أجهزة آيفون القديمة زادت بشكل كبير لدى تغيير البطارية التي لا تكلف أكثر من 79 دولارا.

 

وعززت هذه المزاعم شكوكا بشأن احتمال تعمد أبل برمجة الأجهزة لتبطئ من سرعتها عند وقت معين من عمر البطارية، من أجل دفع المستخدمين لشراء أجهزة جديدة.

 

وأكدت أبل "بشكل مبدئي" هذه الأخبار في تصريح أحد موظفيها لموقع "ذي فيرج"، وقال "هدفنا هو تقديم أفضل تجربة لعملائنا".

 

وأضاف المصدر "تعجز بطاريات ليثيوم-أيون على تقديم السرعة العادية للجهاز عندما تكون في ظروف باردة، أو يكون شحن البطارية ضعيفا أو إذا طال عمرها، مما يمكن أن يؤدي إلى توقف الجهاز بشكل غير متوقع".

 

وتابع "لا نتعمد إبطاء أجهزة آيفون حتى نحث الناس على شراء أجهزتنا الجديدة.. لكن الأجهزة القديمة باتت غير قادرة على مواكبة التقنيات الحديثة والجديدة، لأنها تحتاج بطاريات حديثة ومعالجات أكثر كفاءة".(سكاي نيوز عربية)

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007