40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 17/12/2017
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
هذا الفيلم كاد يتعرض لأزمة بسبب "قُبلة"

الملف-عواصم



كواليس مثيرة شهدها فيلم "الشيخ جاكسون" الذي قام ببطولته أحمد الفيشاوي، كان من بينها ما تحدث عنه منتج الفيلم محمد حفظي.

 

وكشف حفظي في لقاء تلفزيوني أن هناك دورا بالفيلم قوبل بالرفض من أكثر من فنانة بسبب "القبلة"، وهو ما تحدث عنه عبر حسابه على "فيسبوك" قبل عامين، حينما كان يبحث عن ممثلة تقبل بفيلم يحتوي على قبلة.

 

ورفض منتج الفيلم أن يكشف عن أسماء الفنانات اللاتي رفضن المشاركة بالفيلم بسبب القبلة، مؤكدا أنه ليس من حقه أن يكشف عن ذلك الأمر، مشيرا إلى كون الحوار الذي دار بين مخرج الفيلم والممثلات يكشف عن موافقة الممثلات على الفيلم وإعجابهن بالدور، لكنهن كن يرفضن القبلة ويطالبن بحذفها، وهو الأمر الذي كان يستحيل تحقيقه بسبب أهمية القبلة في الدراما.

 

وأكد منتج الفيلم أن هناك نسبة كبيرة من الأشخاص يرفضون القبلة في السينما المصرية، وهو أمر مؤسف، خاصة أنه يرفض فكرة السينما النظيفة رغم اعترافه بضرورة وجود حدود لكل شيء.

 

حفظي كشف عن كون ما أغضبه هو تمسك الممثلات بالدور ومع ذلك رفضن تواجد القبلة، ليعود بعدها ويؤكد على احترامه لهن في الرفض، لأن هذا الأمر من حقهن، وفي حال تواجدت ابنته أو زوجته أو شقيقته في نفس الأمر كان سيرفض.

 

وأشار حفظي إلى كون الفنانة ياسمين رئيس هي من وافقت على الدور مثلما كتب، وحينما يشاهد الجمهور الفيلم سيكتشف أن منطق الفيلم لا يستقيم بدون وجود القبلة، كما أنها لا تقدم في سياق الإثارة والإغراء، وإنما تقدم بشكل عنيف ترفضه البطلة وتقوم بضرب من يقبلها.

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007