40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 10/11/2017
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
أسلحة لمواجهة نزلات البرد
edf40wrjww2cpx_images:caption


الملف-عواصم

 

مع انخفاض درجات الحرارة في فصلي الخريف والشتاء تكثر الإصابة بنزلات البرد، ويعاني المرء من زكام وآلام بالحلق وسعال وحمى. ويمكن مواجهة هذه الأعراض بواسطة الأسلحة التالية.

 

الزكام

قالت غرفة الصيادلة بولاية هيسن الألمانية إن بخاخ الأنف يساعد على فتح الأنف لعملية التنفس مرة أخرى، كما أنه يساعد على تهوية القنوات السمعية، ولكن لا يجوز استخدامه لفترات طويلة تجنباً لتأثير التعود عليه.

 

ويتعين على مرضى القلب توخي الحذر، حيث أن بعض البخاخات تعمل على ارتفاع ضغط الدم. وتمثل قطرة من المحلول الملحي (ملعقة كبيرة من ملح الطعام على لتر من الماء) بديلاً لمواجهة الزكام.

 

التهاب الحلق

لعلاج التهاب الحلق توجد أقراص استحلاب أو بخاخ للعمل على تخدير الطبقة السطحية للحلق لفترة وجيزة. وفي حال اشتداد الأعراض تنصح الجمعية الألمانية للطب العام وطب الأسرة باللجوء إلى المسكنات المحتوية على المواد الفعالة الإيبوبروفين والباراسيتامول، والتي يُنصح بتعاطيها بشكل منتظم خلال أيام الإصابة.

 

ويساعد بونبون المريمية على ترطيب الحلق. وتعد الغرغرة بمحلول ملحي (1/4 ملعقة صغيرة من الملح على كوب من الماء) وصفة منزلية فعالة لمحاربة التهاب الحلق.

 

السعال

غالباُ ما يزول السعال من تلقاء نفسه وبدون أدوية بعد أسبوعين أو ثلاثة. وهناك بعض الأعشاب، التي لها تأثير مهدئ، مثل الزعتر واللبلاب. ولا يجوز استخدام مهدئات السعال إلا في النوبات الشديدة خلال الليل.

 

الحمى

يمكن مواجهة الحمى بواسطة الأدوية المحتوية على الباراسيتامول أو الإيبوبروفين. وترى الجمعية الألمانية للطب العام وطب الأسرة أن الحمى الخفيفة والمتوسطة لا يلزم بالضرورة خفضها بواسطة الأدوية؛ حيث يمكن خفضها بواسطة كمادات باطن الساق.

عودة الى الأعلى

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007