نزاع بين متشرد وكلب جائع يدفع إيشورايا لإطعام ألف طفل لمدة عام...اعتقال 140 شخصاً من زفاف بالصين في عملية ضد المافيا....تمثال لطفل يثير انتباه زوار معرض بمانهاتن لظنهم أنه حقيقي..الدفاع المدني: ٦٧ اصابة حصيلة حوادث الخميس..ضبط ١١٥ عاملا وافدا مخالفا...عاصي الحلاني يشعل حفله بـ"الموسيقى العربية"...هاني شاكر يطرب جمهوره في "الموسيقى العربية"...ملف حقوق عمال "قطر 2022" يعود على طاولة "فيفا"...إيران.. الحرس الثوري يكثف اعتقالاته لمزدوجي الجنسية...جرحى من الجيش العراقي بانفجار في الأنبار...الناتو يحذر من تزايد العمليات الإرهابية لداعش بأوروبا...بريطانيا توافق على وضع "يوم الخروج" من الاتحاد الأوروبي في قانون...السقف الجديد للصواريخ الإيرانية... خدعة جديدة...المغرب يعزز تعاونه العسكري مع روسيا...التحالف يشن 4 غارات على كلية الطيران غربي صنعاء ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 28/8/2017
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
الهند: أنصار رجل الدين المدان بالاغتصاب يبدأون مغادرة مقر طائفتهم


 

الملف- دلهي

 

بدأ أنصار رجل الدين الهندي المثير للجدل، غورميت رام رحيم سينغ، في مغادرة مقر الطائفة في بلدة سيرسا بولاية هاريانا شمالي الهند.

ويُعتقد أن عشرات الآلاف من الأشخاص لا يزالون معتصمين داخل مقر طائفة "ديرا ساشا سودا" الذي يحتل مساحة نحو ١٠٠٠ فدان.

وقتل نحو ٣٦ شخصا وأُصيب الآلاف في أعمال شغب يوم الجمعة بعد إدانة زعيم الطائفة باغتصاب امرأتين من أتباعه في عام ٢٠٠٢.

وتخشى السلطات من سفك مزيد من الدماء عندما يصدر الحكم عليه يوم الاثنين.

واعتقلت الشرطة نحو ٢٥٠٠ شخص من أتباع زعيم الطائفة بعدما تدفق ٢٠٠ ألف شخص على بلدة بانشكولا لسماع قرار المحكمة بشأن الإدانة.

ولجأ بعضهم إلى تهشيم السيارات وأضرموا النيران في سيارات تابعة لوسائل إعلام كانوا حاضرين لتغطية الحدث، مصرين على أنه برئ من تهمة الاغتصاب.

ونشرت السلطات أفراد الأمن لمنع مزيد من أعمال العنف.

وأمرت الحكومة المحلية في ولاية هايانا بتفتيش جميع المراكز المرتبطة بالطائفة.

ويعد مقر الطائفة بمثابة بلدة كبيرة تضم مدارس ومستشفى ودار سينما.

ومنع مئات من الجنود وأفراد الأمن السبت الاقتراب من المنافذ المفضية إلى مقر الطائفة، وحثوا من هم في الداخل على الانصراف في سلام.

وفرضت السلطات حظر التجوال في سيرسا إلا أنها سرعان ما رفعته السبت للسماح لأنصار زعيم الطائفة بمغادرة المقر.

وبدأ أنصار رجل الدين بدأوا يستقلون شاحنات وسيارات أجرة، وقال بعضهم إنهم يتجهون نحو بلدة روهتاك حيث يحتجز رجل الدين، الذي أضفى على نفسه صفة القداسة، بينما أخذ آخرون في الانصراف نحو بيوتهم.

وأدانت المحكمة سينغ، الذي يزعم أن لديه ملايين الأتباع، باغتصاب امرأتين في عام ٢٠٠٢ في مقر طائفته.

واحتجزت السلطات سينغ، ٥٠ عاما، بعد إصدار الحكم عليه.

وكان سينغ قد وصل إلى المحكمة في بانشكولا، بالقرب من شانديغرا، من معبده في هاريانا في موكب يضم ١٠٠ سيارة.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007