نزاع بين متشرد وكلب جائع يدفع إيشورايا لإطعام ألف طفل لمدة عام...اعتقال 140 شخصاً من زفاف بالصين في عملية ضد المافيا....تمثال لطفل يثير انتباه زوار معرض بمانهاتن لظنهم أنه حقيقي..الدفاع المدني: ٦٧ اصابة حصيلة حوادث الخميس..ضبط ١١٥ عاملا وافدا مخالفا...عاصي الحلاني يشعل حفله بـ"الموسيقى العربية"...هاني شاكر يطرب جمهوره في "الموسيقى العربية"...ملف حقوق عمال "قطر 2022" يعود على طاولة "فيفا"...إيران.. الحرس الثوري يكثف اعتقالاته لمزدوجي الجنسية...جرحى من الجيش العراقي بانفجار في الأنبار...الناتو يحذر من تزايد العمليات الإرهابية لداعش بأوروبا...بريطانيا توافق على وضع "يوم الخروج" من الاتحاد الأوروبي في قانون...السقف الجديد للصواريخ الإيرانية... خدعة جديدة...المغرب يعزز تعاونه العسكري مع روسيا...التحالف يشن 4 غارات على كلية الطيران غربي صنعاء ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 26/2/2017
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
سوريا: قصف مكثف بالبراميل المتفجرة على درعا


الملف- دمشق

 

 

جددت قوات النظام قصفها على عدة محافظات في سوريا، فيما تستمر الاشتباكات على عدة محاور بين قوات النظام من جهة والفصائل المقاتلة من جهة أخرى، وذلك حسبما أورد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد.

 

 

وقال المرصد في بيان: "جددت قوات النظام قصفها لمناطق في درعا البلد بمدينة درعا، مستهدفة أماكن في هذه الأحياء بصواريخ يعتقد أنها من نوع أرض أرض، ما تسبب في أضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، بعد أن شهدت مدينة درعا اليوم قصفاً مكثفاً بالبراميل المتفجرة والصواريخ من الطائرات المروحية والحربية".

 

وفي العاصمة دمشق، استهدفت قوات النظام بصاروخين، مناطق في حي تشرين الدمشقي، الواقع بأطراف العاصمة الشرقية، ومناطق في مدينة الزبداني ومحيطها، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، وكانت قوات النظام استهدفت اليوم أطراف العاصمة الشرقية والمزارع الواقعة في المنطقة، بـ 20 صاروخاً من النوع ذاته، وأكثر من 10 قذائف صاروخية وهاون، تسبب في أضرار مادية وسقوط جرحى، في حين جدد الطيران الحربي استهدافه لمناطق في حي القابون وأطرافه، دون ورود معلومات عن تسببه بسقوط خسائر بشرية".

 

ورافق القصف استهداف قوات النظام وحزب الله اللبناني لنيران رشاشاتهما الثقيلة عدة مناطق في المدينة، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في مغر المير بريف دمشق الغربي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، في حين تستمر الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل الإسلامية من جانب آخر، في محيط بلدة حزرما بمنطقة المرج في غوطة دمشق الشرقية، إثر هجوم لقوات النظام في محاولة لتحقيق تقدم في المنطقة، وترافقت الاشتباكات مع استهدافات وقصف متبادل بين الطرفين، نجم عن إعطاب آليات وتدميرها لدى الجانبين، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوفهما.

 

وفي إدلب، نفذت الطائرات الحربية غارات استهدفت مناطق متفرقة، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في أطراف قرية القصابية، الريف الجنوبي لإدلب، ما أدى لأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

 

من جانبها، استهدفت الفصائل المقاتلة بعدة قذائف تمركزات لقوات النظام في منطقة تل الملح بريف حماة، كذلك قصفت قوات النظام مناطق في بلدة حر بنفسه الواقعة في الريف الجنوبي لحماة، ما أدى لأضرار مادية في ممتلكات مواطنين، في حين استهدف الطيران الحربي مناطق في بلدة طيبة الإمام الواقعة بريف حماة الشمالي، ولا أنباء عن إصابات.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007