نزاع بين متشرد وكلب جائع يدفع إيشورايا لإطعام ألف طفل لمدة عام...اعتقال 140 شخصاً من زفاف بالصين في عملية ضد المافيا....تمثال لطفل يثير انتباه زوار معرض بمانهاتن لظنهم أنه حقيقي..الدفاع المدني: ٦٧ اصابة حصيلة حوادث الخميس..ضبط ١١٥ عاملا وافدا مخالفا...عاصي الحلاني يشعل حفله بـ"الموسيقى العربية"...هاني شاكر يطرب جمهوره في "الموسيقى العربية"...ملف حقوق عمال "قطر 2022" يعود على طاولة "فيفا"...إيران.. الحرس الثوري يكثف اعتقالاته لمزدوجي الجنسية...جرحى من الجيش العراقي بانفجار في الأنبار...الناتو يحذر من تزايد العمليات الإرهابية لداعش بأوروبا...بريطانيا توافق على وضع "يوم الخروج" من الاتحاد الأوروبي في قانون...السقف الجديد للصواريخ الإيرانية... خدعة جديدة...المغرب يعزز تعاونه العسكري مع روسيا...التحالف يشن 4 غارات على كلية الطيران غربي صنعاء ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 3/1/2017
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
مجموعة الفن العربي الصينية في غاليري بنك القاهرة عمان

الملف – عمان

 

يفتتح في غاليري بنك القاهرة عمان في التاسع عشر من الشهر الجاري وفي تمام الساعة السادسة مساء، معرض (الإحساس بروح الصين)،يتضمن مختارات من مجموعة وزارة الثقافة الصينية لخمسة وثلاثين فنانا من الفنانين العرب البارزين،ويأتي هذا المعرض بالتعاون ما بين الغاليري وسفارة الصين الشعبية – الملحقية الثقافية في الأردن. حيث سيحضر حفل الافتتاح نائب وزير الثقافة الصيني ووفد من الوزارة،سيحضرون خصيصا لمرافقة المعرض.

يعتبر هذا المعرض المتنقل في الوطن العربي واحدا من اهم الفعاليات التي تقيمها وزارة الثقافة الصينية في الخارج وهو يضم الاعمال الفنية التي انجزها عدد من الفنانين العرب الوازنين ضمن برنامج الإحساس بروح الصين , هذه الورشة التي يدعى لها سنويا  أسماء فنية مرموقة من الوطن العربي , وهو البرنامج الذي اطلق في الصين منذ عام 2008 ولا يزال مستمرا" حتى الان .

وقد جاء في كلمة الغاليري: (عندما شق العرب منفذا" لتجارتهم عبر طريق الحرير، كانوا وفي نفس الوقت يتبادلون مع الأمم خيوط الحضارة ويعبدون طريقاً للمعرفة، وكانت الصين وجهتهم لنقل التكنولوجيا الأولى في صناعات، ظلت للان تحافظ على سحرها وقيمتها.

في معرض مجموعة اللوحات العربية التي تقتنيها وزارة الثقافة الصينية، يشق الفنان العربي طريقاً اخر جديداً، ويفتح النوافذ على امة عظيمة، علمت البشرية.

الإحساس بروح الصين، هذا البرنامج الفني والحضاري، ما هو إلا لغة ثالثة بين الصينية والعربية، برنامج استهدف الفن العربي وأتاح الفرصة للفنانين العرب للتواصل مع لوحة صينية خاصة، لا تشتية احداً، سوآءا اللوحة المسندية بنشأتها الأوربية او ما سبقها من رسومات الجدران واثار الانسان القديم في منطقتنا العربية.

يسعدنا ان نستضيف هذا الأثر المتبادل، بين فنان عربي يعيش في بلاد العرب وبين سحر شرقي خالص، صاغته اليد الصينية سواء في الحروفية او الرسم الطبيعي او مناخ جمالي قل نظيرة في طبيعة الصين وخريطتها الانسانية.

نرحب بالأصدقاء الفنانين العرب، هنا في غاليري بنك القاهرة عمان لنعرض تجربتهم الفريدة واحساسهم بروح الصين، لجمهور تعود من الغاليري نقله خارج حدود بلدنا الجغرافية، ونشكر الملحق الثقافي الصيني السيد سامي يونغ مؤسس المشروع ووزارة الثقافة الصينية والهيئة الدبلوماسية الصينية في عمان.)

وقد تحدث السيد سامي يانغ الملحق الثقافي الصيني حول المعرض فقال : ( انها فرصة مهمة ان يتم عرض مجموعة وزارة الثقافة الصينية من اعمال الفنانين العرب هنا في الأردن ضمن جولة المعرض العربية , وعرضها في غاليري بنك القاهرة عمان له دلالات مهمة أيضا , كغاليري  يتبع لمؤسسة اقتصادية أعطت للفنون مساحة ضمن برنامج عملها وقدمت للثقافة في الأردن دعما ملموسا , ويأتي هذا المعرض ضمن الاحتفالات المهمة التي تقيمها سفارة الصين بمناسبة الذكرى الأربعين لإقامة  العلاقات الدبلوماسية بين جمهورية الصين الشعبية والمملكة الأردنية الهاشمية ويعتبر هذا المعرض من الفعاليات الفنية المهمة التي تقام بهذه المناسبة )

 

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007